الكولسترول
.هو مركب موجود في كل خلية من خلايا الجسم، ويقوم باستعماله لبناء خلايا جديدة ومعافاة، ولإنتاج هورمونات ضرورية له
إذا كان مستوى الكولسترول في الدم مرتفعا، فمعنى هذا أن ترسبات دهنية ستتكون داخل جدران الأوعية الدموية وهذا يعني ان هذه الترسبات ستعيق تدفق .الدم في الشرايين
يتحرك الكولسترول في الأوعية الدموية عن طريق ارتباطه ببروتينات معينة في الدم. هذا الاندماج بين البروتينات والكولسترول يسمى باللغة الطبية  "البروتين الشحمي" أو البروتينات الدهنية.
 
 
 

من اين يأتي الكولسترول و من اين يصنع في جسم الأنسان :

يأتي الكولسترول من طريقين رئيسيين هما : 

  •   الكبد : حيث يقوم الكبد بإنتاج 80 % من كولسترول الدم.
  •  • الوارد الغذائي : حيث يأتي 20% من كولسترول الدم من مصادر غذائية أهمها اللحوم، الدجاج، السمك، البيض، الزبدة، الجبنة والحليب الكامل، في حين لا يحوي الطعام النباتي (الفواكه – الخضار – الحبوب) على الكولسترول .
 

تكون الكولسترول :

 
 
 

كوليسترول البروتينّات الدهنيّة :

وهي النوع الرديء أو الضار من الكوليسترول ، ويعتبر هذا النوع السبب في تجمع وترسب الكوليسترول في الشرايين الذي ينتقل عبر الدم ، فكلما إرتفعت نسبته في الدم والجسم كلما زادة خطورته مسبب أمراض القلب ، ويكون نسبة التركيز به في الرجال أقل من النساء حيث أنه بالرجال ما يقارب 45 ملغرام والنساء نسبته 55 ملغرام.

  • البروتين الشحمي منخفض الكثافة جدا VLDL .
  • البروتين الشحمي منخفض الكثافة LDL .

  •  البروتين الشحمي عالي الكثافة HDL .
 كوليسترول الدهنيّات الثلاثيّة :
وهو نوع من أنواع الدهون التي تنتقل عبر تيارات الدم ويخزن في الانسجة الدهنيّة ، حيث ان الزيادة في الدهنيات الثلاثية فقط لا يصيب بتصلب الشرايين ولكن احتوائها على الكوليسترول هو سبب تصلّب الشرايين .
 
 

كيف يتم اكتشاف ارتفاع الكولسترول :

عن طريق فحص الدم وحاليا لا يوجد حد ادنى وحد اعلى لقراءات الكولسترول وانما يتم وضع الحد وتشخيص المريض كل حسب حالته الصحية و وضعه والامراض التي يعاني منها .
 
 
 
العوامل التي تساعد في ارتفاع الكولسترول
  •  العوامل الوراثية.

  •  نوعية وكمية الغذاء والنشاط البدني .

  • العمر والجنس حيث ان النساء اكثر عرضة لارتفاع الكولسترول من الرجال .

  • الضغوط النفسية .

  • التدخين .


أضرار الكوليسترول 
 
 
 
 
  •  يؤدي إرتفاع الكوليسترول إلى أمراض القلب التاجية .

  •  وقد يؤدي إلى جلطة القلب.

  • يؤدي ارتفاع الكوليسترول إلى تصلب الشرايين.

  •  ضيق في الشرايين إذا كان مرتفع بحيث يتكدس ويتجمع به .


أهم المجموعات الدوائية المستخدمة لعلاج فرط كولسترول الدم هي :

  • مجموعة الستاتين.
  • حمض النيكوتينيك.
  • الجيمفيبروزيل.
  • الكولسترامين والكوليستيبول.

هنالك العديد من الاثار الجانبية لهذه الادوية بالرغم من فعاليتها في تنظيم مستويات الكولسترول في الدم ومن اهم هذه الأثار الجانبية :

  •  وجع العضلات و الغثيان الامساك وبعضها قد يرفع مستويات السكر في الدم وارتفاع انزيمات الكبد وقد يتداخل ويتعارض مع العديد من الأدوية الأخرى المستخدمة من قبل المريض. 
 

نصائح لتخفيف الكوليسترول

  • التخفيف من تناول اللحوم والدواجن.

  • عدم تناول أكثر من 4 بيضات في الأسبوع.

  • المداومة على التمارين الرياضية.

  • الطبخ في زيت الزيتون وزيت دوار الشمس فقط من دون الزيوت.

  • تناول الخضراوات والفواكه والنشويات بكثرة.

  • التخلص من السمنة لما لها من آثار جانبية ضارة.

  • تناول تفاحتين إلى 3 تفاحات يومياً لاحتوائه على البكتين المزيل للكوليسترول.

  • تناول الثوم والبصل المعالجين للكوليسترول في الجسم.

  • الجنسنج يعمل على تخفيض الكوليسترول في الدم.

  • الخردل يحوي كميات كبيرة من المغنيسيوم المفيد في علاج الكوليسترول .

 
 
 
 
 

الخطة العلاجية الطبيعية لتخفيض مستوى الكولسترول تتألف من خليط الرامبوتان و الخلطة المعجزة المؤلفة من الثوم، الليمون و زيت الزيتون.

ما هي ثمرة الرامبوتان RAMBUTAN MIX؟

ثمرة الرامبوتان هي فاكهة شجرية استوائية صالحة للأكل كالليتشي واللونجان يعود أصلها إلى إندونيسيا، كما توجد في مناطق أخرى كالفلبين وتايلاند وكمبوديا وسيرلانكا والهند وماليزيا وأستراليا، وأطلق عليها هذا الاسم الذي يترجم حرفياً باللغة الماليزية والأندونيسية ب " الشعر " وسبب التسمية تعود إلى الشعر الشائك الذي يغطي قشرتها التي غالباً ما يكون لونها أحمر أو أصفر، أمّا اللب فطعمه حلو حامضي بعض الشي ولونه أبيض طري الملمس جاهز للأكل ويقترب طعمها من العنب وهي ذات قيمة غذائية عالية جداً، إذ إنّها تحتوي على غالبية المعادن والفيتامينات والأحماض الأمينية ومضادات الأكسدة.

 
 

تعتبر الرامبوتان من اغنى المصادر ب فيتامين ب3( النياسين) الذي له فوائد عديدة

  • يقلل من مستويات الكولسترول في الدم.
  • يقلل من خطر الاصابة ب امراض تصلب الشرايين.
  • يساهم في عمليه تحويل الكربوهيدرات الى طاقة.
  • مفيد لصحة البشرة الشعر والأظافر.
  • يساعد مرضى السكري لان النياسين فيتامين ب3 يساعد على ضبط مستويات hgA1c.

يحتوي على كميه وفيرة من فيتامين ج الضروري جدا لجسم الانسان ومن اهم فوائده

  • يعتبر من اهم مضادات الأكسدة في الجسم الضرورية جدا في المحافظة على سلامه الخلايا والمحافظة على صحة القلب والوقاية من تصلب الشرايين.
  • يعزز جهاز المناعة ويحمي الجسم من البكتيريا والفيروسات.
  • مفيد جدا في محاربه امراض القلب حيث انه يعمل على منع اكسدة الكولسترول بالتالي يمنع السكتات القلبية ويقلل من خطر الإصابة بالجلطات.
  • مفيد جدا للبشرة و نعومتها ويساعد على تفتيح البشرة.

الخلطة المعجزة:

ما هي الخلطة المعجزة؟

تتكون الخلطة المعجزة من كل من الثوم، الليمون، زيت الزيتون بالإضافة إلى شرب عصير الرمان.

حيث يتم تحضيرها كما يلي:

  5 ملاعق من عصير الليمون، ملعقة زيت زيتون و فصين من الثوم مهروسين يدوياً و إضافتها لعصير الليمون مع الزيت.

  بعد تناول هذه الخلطة، ينصح بتناول كوب من عصير الرمان لتعزيز والحصول على أكبر قدر من الفائدة الغذائية.

  

 

ما هي فوائد الخلطة المعجزة؟

مكونات هذه الخلطة معروفة من حيث الخصائص العلاجية وذي الفوائد الصحية المتنوعة، بحيث يمكن منع او معالجة العديد من المشاكل الصحية بمساعدتها و من أهم فوائدها وعلاجاتها:

1- خفض مستوى الكولسترول وضغط الدم:

قد يقلل تناول هذه الخلطة بصورة منتظمة من مستويات الكولسترول في الدم، عن طريق معادلة النسبة بين الكولسترول الجيد- الحميد (HDL) والكولسترول السيء (LDL). بالاضافة الى ذلك، قد تساهم في خفض ضغط الدم وبالتالي فانها تمنع حدوث امراض القلب والسكتة.

 
 

2- منع الجلطات الدموية:

قد تؤدي الجلطات الدموية الى انسداد الشرايين او الاوردة وبالتالي الى توقف تدفق الدم السليم الى انسجة الجسم واعضائه المختلفة. وتكمن خطورة حالات انسداد الشرايين بانها تودي الى الاصابة بالسكتة الدماغية او النوبة القلبية. ويمكن لتناول الخلطة المعجزة ان يزيد من انتاج اكسيد النيتريك في الاوعية الدموية والذي يساعد على توسيعها، ونتيجة لذلك تمتاز بتذويب الجلطات الدموية.

3- مكافحة الامراض المعدية:

حيث يحتوي اجتماع كل من الثوم، الليمون والرمان على مركبات الكبريت، فيتامين (C)، فيتامين (B6)، السيلينيوم، المغنيزيوم، البوتاسيوم، الكالسيوم وغيرها من المواد الطبيعية والمعروفة بقدرتها على مكافحة العديد من انواع الجراثيم، الفيروسات وحتى العدوى الفطرية. وبهذا تم اعتبار هذه الخلطة في علاج الفطريات والاتهابات.

4- الوقاية من السرطان:

يحتوي الثوم والليمون على مضادات الاكسدة وخصائص اخرى تقوي جهاز المناعة في الجسم، بل وتقلل من احتمال الاصابة بسرطان القولون، المعدة والبنكرياس. فتعمل الخلطة على حماية الخلايا وأغلفتها ضد الجذور الحرة ويمنعها من التلف أو تحولها لخلايا سرطانية ، و تمنع من تطور الخلايا السرطانية لدى الاشخاص الذي عانى احد افراد عائلتهم في السابق من سرطان الثدي، البروستات والحلق.

 
  

5- معالجة داء السكري:

تحسن هذه الخلطة العديد من الاعراض والمضاعفات المصاحبة لداء السكري، مثل مشاكل الكلى، او الجهاز العصبي ومشاكل شبكية العين. كذلك، تقلل من مستويات السكر ،والكولسترول والدهنيات في الدم، الامر الذي يساعد مرضى السكري بشكل كبير.

فوائد الخلطة المعجزة للحامل:

     · تحسين الدورة الدموية للمرأة الحامل، فضلا عن كونه يخفض ضغط الدم ويقلل من مستويات الكوليسترول لديها. وهذا امر بالغ الاهمية لضمان سلامة الحمل للأم وللجنين معاً وحتى بعد الولادة..

      ·  زيادة وزن الأطفال عند ولادتهم وبالأخص أولئك الذين كان من المتوقع أن يولدوا بوزن منخفض.

      · يمكن ان تقلل الخلطة من الشعور بالإرهاق خلال الحمل، وتدمر البكتيريا والفطريات والفيروسات الضارة.

      · تساعد في علاج الالتهابات المهبلية، والتي تتضمن متلازمة فرط الحساسية من الخمائر وداء المبيضات المزمن.

1- مفيدة جدًا للشعر:

تعد هذه الخلطة علاجا لتحسين نمو الشعر وتساعد أيضا على محاربة فقدان الشعر. حيث تحتوي على العديد من العناصر الغذائية الضرورية للشعر والصحة العامة منها:

      · الكبريت: (sulfur) بأنه يدخل في بناء العديد من البروتينات، منها بروتين الكيراتين (keratin​) الذي يتكون منه الشعر. ويذكر أن الكبريت مفيد أيضا   للجلد والأظافر والأعصاب. ويمكن استخدامه كعلاج لمحاربة الصدفية والإكزيما، وهما حالتان تضران في صحة الشعر.

      · السيلينيوم (Selenium): يعمل السيلينيوم مع فيتامين (E) على تحسين صحة الشعر. فالسيلينيوم يعزز من قدرة الجسم على استخدام هذا الفيتامين    لتدمير الشوارد الحرة التي تتلف غشاء الخلايا. ويذكر أن السيلينيوم يقوم أيضا بتحسين مرونة الجلد.

     · فيتامينات B وفيتامين: C تعد مكونات هذه الخلطة مصدرا مهما لفيتامين (C) و فيتامين (B-6)، وفيتامين (B-1)، المعروف أيضا بالثيامين. وهذه الفيتامينات تعد مهمة لصحة الشعر. ففيتامين (C) يمنع الشعر من التقصف ويساعد في تعزيز انتاج الكولاجين (Collagen). والافتقار إلى فيتامين        (B-6)قد يؤدي إلى فقدان الشعر. أما الثيامين، فبالاضافة الى انه يحفز الدورة الدموية في فروة الرأس فهو ايضاً يحفز عملية الأيض للكربوهيدرات.

      · المعادن: الموجودة في الخلطة تساعد في الحصول على شعر صحي. فعناصر كالكالسيوم، النحاس، الحديد والمنغنيز، لها دوراً في بناء خلايا الشعر والبشرة ونموها كما وتعمل على حماية الشعر من التلف.

2- تعزز الجهاز الهضمي:

يمكن لهذه الخلطة أن تساهم في علاج عسر الهضم ومحاربة الامساك بفضل الألياف التي تحتويها، وتعزز عمل الامعاء مما يساعد في الهضم، بالاضافة لكونها غنية بمضاد للالتهابات والميكروبات المسببة لها.

3- تعمل على تقوية المناعة:

تساعد في تخفيف اعراض أمراض البرد والانفلونزا من زكام أو حمى أو حتى التهاب الحلق. بسبب الخصائص مضادة للجراثيم. ونعمل على تعزيز صحة الجهاز التنفسي. وتخفيف مشاكل التنفس وتهدئة نوبات الربو.

4- تعمل على تقوية اللثة والاسنان:

يعتبر فيتامين C الذي تحتويه الخلطة أساسي في بناء الكولجين (Collagen) والعظام والأسنان. وضروري لصحة اللثة والحفاظ عليها، ونقصه عادة ما يكون مرتبط بنزيف اللثة وتساقط الاسنان.

5- تساعد على خسارة الوزن:

تناول الخلطة يساهم في تعزيز عمليات الأيض وحرق الدهون في الجسم مما يشجع عملية نزول الوزن. كما تعد الخلطة مساعدة في امتلاء المعدة وزيادة الاحساس بالشبع بأقل سعرات، وزيادة رطوبة الجسم ومدخول المياه له مما يساهم في زيادة عملية نزول الوزن. وتعزيز مختلف العمليات الحيوية في الجسم.

 

 
 
ما هي فائدة شرب الرمان مع هذه الخلطة؟

بالإضافة للعديد من الفوائد المشتركة والمعززة لفوئد الليمون والثوم وزيت الزيتون يتميز الرمان بالفوائد التالية:

     · يوجد في الرمان مادة تشابه تأثير هرمون الاستروجين في الجسم مما يفيد في تقليل الأمراض المرتبطة زيادة اصابتها بانقطاع الطمث مثل هشاشة العظام.

     · مكافحة تلف الخلايا والتهابات المفاصل ، حيث أثبتت اخر الابحاث احتواء الرمان على أنزيم يعمل على تقليل أو إبطاء تلف الغضاريف.

     · المحافظة على البشرة وحمايتها حيث أثبت أن له دور في تعزيز امتصاص فيتامين D عن طريق تعزيز قدرة خلايا الجلد على امتصاصه.